عرض مشاركة واحدة
  #17  
قديم 9 - 7 - 2009, 05:07 PM
يسري حجاج يسري حجاج غير متواجد حالياً
جزاه الله الفردوس الأعلى
 
تاريخ التسجيل: 15 - 12 - 2008
المشاركات: 723
افتراضي

وفيك بارك اخى الفاضل
بارك الله فيكم أخي الكريم
قد يستدل بها
لا أدري حتى الآن ما وجه الإستدلال بهذا الحديث بارك الله فيكم
نعم وانا معك وهذة لم خالف شريعتنا
لانه لم يعمل خيراً قط ودخل الجنة وكان موحداً وهذا له قرينه من حديث الشفاعة
وكيف لم يخالف شريعتنا وقد وردت أحاديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم بكفر تارك الصلاة

المسئلة خلافية والراجح عدم تكفير تارك الصلاة تهاوناً وتكاسلاً
انظر كتاب حكم تارك الصلاة للشيخ المحدث الالبانى رحمه الله تعالى .جيداً
نعم أعلم أن المسئلة خلافية وإنما أوردت لك الجانب الآخر لكى نستنتج منه إنه يخالف شرعيتنا
وعلى القول بحكم شرع ما قبلنا لا نستدل بهذا الحديث على حكم تارك الصلاة


اننى لم افترض.. لان الصلاة كانت مفروضة عليه بلا شك
وهو لم يصلى قط بل لم يعمل خيراً قط
ممتاز
ولكن هل تستطيع أن تقول لنا هل كانت الصلاة على الأمم السابقة حكم فرضيتها مثل فرضية الصلاة علينا
أي بمعنى آخر
هل كانت ركنية الصلاة عندهم كركنيتها في شرعنا


هذا مردود عليه لانه جاء فى لفظ عند احمد وبن ماجة قول الشيطان(((انه لم يعصنى ساعة قط)))
فهل هذا يكون قد صلى ولو مرة واحدة
أخي بارك الله فيك
إن الله سبحانة وتعالى أنزل الشرائع على الأنبياء وقد أختلفت الشرائع من نبي لنبي
ولكن هل كان الصلاة مفروضه بالصفة التي فرضتت علينا
وكذلك باقي الشريعة
فإن الذي أحب أنه أقوله لك أخي الحبيب بارك الله فيك
نعم قد يكون فرضت الصلاة على الأمم السابقة وهذا لا جدال فيه
فقد وردت آيات في القرآن الكريم تخبرنا على هذا الأمر
ولكن
السؤال هنا حتى يتم تأصيل هذا الدليل وجعله دليلا يعتد به
هل كانت ركنية الصلاة وأهميتها في شريعتهم كما في شريعتنا
وما هو حكم تاركها في شريعتهم ؟؟؟
فإن كان حكم تارك الصلاة في شريعتهم مثل شريعتنا وإن كانت ركنا ثانيا في شريعتهم كما في شريعتنا هنا يكون الإستدلال صحيحا أما ان يكون هناك إختلاف في حكم تارك الصلاة عندهم
هنا
يكون الإستدلال خاطئا

نعم وانظر سورة طه ان الله عز وجل قرن عبوديته بإقامة الصلاة
هذا لا جدال فيه ولكن السؤال هنا
ماهو حكم تاركها في شريعتهم هل يكون تركها كبيرة من الكبائر أم لا ؟
نرجو الإجابه بالدليل بارك الله فيكم
والله تعالى أعلم

بارك الله فيكم وجزاكم خيرا

__________________
(كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَوْ آَمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ مِنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ )
رد مع اقتباس