منتديات أنصار الدعوة السلفية  

توحيد بوك  أهل السنة والجماعة  حقيقة الإخوان المسلمين  ضد إسلام بحيري


العودة   منتديات أنصار الدعوة السلفية > أقسام منتديات فرسان الدعوة السلفية > القســــــــم العــــــــــــــام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 31 - 1 - 2010, 02:01 PM
أبو معاذ العلواني أبو معاذ العلواني غير متواجد حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29 - 10 - 2009
الدولة: العراق - بغداد - ابوغريب
المشاركات: 41
جديييي الردّ العلمي على الْمدعو أبِي منار العَلَمي!!

الردّ العلمي على الْمدعو أبِي منار العَلَمي!!


الْحلقةُ الأولَى

إِنَّ الْحَمْدَ لِلَّهِ،نَحْمَدُهُ،وَنَسْتَعِينُهُ،ونستغفرُهُ،وَنَ عُوذُ بِاللَّهِ مِنْ شُرُورِ أَنْفُسِنَا،وَمِن سَيِّئَاتِ أَعْمَالِنَا، مَنْ يَهْدِهِ اللَّهُ فَلاَ مُضِلَّ لَهُ،وَمَنْ يُضْلِلْ فَلاَ هَادِيَ لَهُ،وَأَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ،وَأَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ .
يقول أبو معاذ مصطفى السلفي العراقي - كان الله له -:
إطلعتُ قبل أيام على مقالةٍ منشورة فِي "منتديات كلّ السلفيين"،هاجم فيها كاتبُها مقالتَنا: "حقيقة الْمدعو أبِي منار العلمي"،وللأسف فإن الكاتب الرادّ علينا تَهرب من مناقشة عُقدة الْمسألة،ودافع بالباطل تعصباً عن الْمدعو أبِي منار العلَمي،وحَمّل العبارت ما لا تَحتمل،ونفى ما ثبت بالدليل القاطع من كتابة شيخه الذي تعصب له بالباطل،ثُم أضاف إلَى ذلك - كما هو العهد بالقوم - أن قد حشاها بالسبّ الْمقذع،والشتائِم التِي أستحي أن أُخجلَ القاريء الكريِم بنقلِ بعضها!!..والعلمُ إذا لَم يربِّ صاحبه؛فما الفائدة منه؟!!،وطالب العلم إذا لَم يتأدب بآداب العلم؛فَلِم يطلبه؟،فالْحمد لله الذي ربّانا على التوحيد والسنة،وما جعلنا نَهبط إلَى حضيض قلّة الأدب..وحسبِي أن أردّد هنا ما قاله الإمام عبد اللطيف بن الإمام عبد الرحْمن آل الشيخ - كما فِي "مشاهير علماء نَجد" (ص81) -:((فأما ما صدر فِي حقِّي من الغيبة، والقدح،والاعتراض،والْمسبّة،ونِسبتِي إلَى الْهوى والعصبية؛فتلك أعراضٌ انتُهكت فِي ذات الله،أُعدّها لديه - جلّ وعلا - ليومِ فَقري وفَاقتِي،وليس الكلام فيها)) . نعم ليس الكلام فِي ذلك..وإنّما فِي النقد العلمي البنّاء لشُبُهات هؤلاء القوم من مُميعة التوحيد،والذين من رؤوسِهم هذا الْمدعو أبِي منار العَلَمي الذي لو رأيت الشباب الذين كانوا يُحسَبون على الْمنهج السلفي كيف تأثرّوا بِمنهجه،وأصبحوا يتسابقون - هم ولِحاهم - للعمل فِي قواعد الكفار الغزاة،وكيف تَهافتوا على الإنتماء إلَى الْمناصب التِي فيها الْموالاة لعباد الصليب،والقتال تَحت رايتِهم،وكيف صاروا معاونين لأجهزة الباطل من أدوات أهل البدع،والظلمة،والطواغيت..لعرفت سبب ردّنا عليه،وحرصِنا على التحذير منه،ومن شرّه وبدعتِه . ولستُ هـنا فِي معرض تتبع ما قاله الرادّ علينا،فيكفي الْمنصف أن يتأمّل فِي عنوان كتـاب الْمدعو أبِي منار،وستُهدَم مقالةُ مناصرِه وتلميذِه من الأساس..فتأمل أخي - هداك الله - عنوان الكتاب:"دحْر الْمثلّب على جواز تولية الْمسلم على الْمسلم من كافرٍ متغلّب"..هذا العنوان فقط!!،ولا يَخفى على من شمّ رائِحة التوحيد مناقضته لأصول التوحيد،وعقدِ الولاء والبَراء..فعنوان الكتاب لوحدِه كافٍ فِي الْحكم على عقيدة الرجل ومنهجه . ولذلك..وحتَى لا نَنْزلق إلَى الْجدل الْمذموم،والْمراء الْمنهي عنه،والسبّ والشتائِم التِي لا تليق بطلاب الآخرة؛فإستأذنتُ شيخنا يَحيَى الْجبوري العراقي فِي نشر كتابِه:"الردّ العلمي على الْمدعو أبِي منار العلمي" فِي حلقات؛ففيه الكفاية - إن شاء الله - لطالب الْحقّ ،وكان شيخُنا قد ألّفه فِي جُمادى الآخرة/1426هـ ردّا على كتاب الْمدعو أبِي منار،لَمّا رأى مفاسد دعوتِه الباطلة؛فأتركك أخي القاريء مستمتعاً بالكتاب فِي "حلقتِه الأولَى" منتفعاً به إن شاء الله،وما بين معقوفتين [ ]؛فهو منّي للتوضيح..

الردّ العلمي على الْمدعو أبِي منار العَلَمي!!


الْحلقةُ الأولَى


الْمقدّمة

((فبين يدَيك - أخي القاريء - مباحث علمية،وبُحوث تأصيلية منهجية،وتوصيات تربوية أخلاقية فِي قمعِ بدعةٍ وصاحبِها وربْعِه؛إلتِزاماً منا بالواجب الشرعي الذي أوجبه اللهُ على كلِّ من أوتِيَ حظّاً من العلم .قال الإمام عبد العزيز بن باز فِي "فتاوى ومقالات متنوّعة"(4/136-137) باختصار: ((الواجب نصح الْجميع بأن يسيروا فِي الْخطّ الذي رسَمه اللهُ لعبادِه،ودعا إليه نبيُّنا مُحمد [صلى الله عليه وعلى آلِه وسلم]،ومن تَجاوز هذا،واستمر فِي عنادِه لِمصالِحَ شخصيةٍ، أو لِمقاصدَ لا يعلمها إلاّ الله،فإن الواجبَ:التشهير به،والتحذير منه مِمن عرف الْحقيقة،حتّى يتجنّب الناسُ طريقَهم،وحتّى لا يدخل معهم من لا يعرف حقيقةَ أمرِهم؛فيصرفوه عن الطريق الْمستقيم:الذي أمرنا اللهُ باتباعِه فِي قولِه جلّ وعلا:)وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ( [الأنعام:153] .نسأل اللهَ أن يَجمعَ كلمةَ الْمسلمين على الْحقّ،وأن يزيلَ من مُجتمعِهم كلَّ فتنةٍ وضلالة،إنه ولِيُّ ذلك،والقادر عليه)) . وقال الإمام الألبانِي فِي "سؤال وجواب حول فقـه الواقـع"(ص28)باختصار:((الواجب على أيّ مسلم رأى أمراً أخطأ فيه أحدُ الدعاة:أن يقوم بتذكيرِه ونصحِه . فإن كان الْخطأُ مَحصوراً:كان التنبيه دون إعلانٍ،أو إشهارٍ،وبالتِي هي أحسن،وإن كان الْخطأ مُعلناً مشهوراً؛فلا بأس من التنبيهِ والبيانِ لِهـذاالْخطـأ،ولكـن كما قال اللهُ تعالَى:)ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ( [النحل:12] . والتخطئة اللينة الْحكيمة لا تكون إلاّ بين العلماء الْمخلصين،وطلاب العلم الناصحين،الذين هم على الكتاب والسنة،وعلى نَهج سلف الأمة . وأما إذا كان من يراد تَخطئتُه من الْمنحرفين عن هذا الْمنهج الربّانِي:فله حينئذٍ معاملةٌ خاصة،وأسلوب خاص يليق بقدْر انْحرافِه وبُعدِه عن جادّة الْحقّ والصواب)) . قلتُ [أي الْجبوري]:كهذا الْمردود عليه ورَبْعِه؛فإن فسادَهم قد انتشر،وشرُّهم قد استطار، وأكثر الناس فِي عمايةٍ وجهل عن هذه البدعة - أعنِي بدعةَ التمييع الْخبيثة -،والتِي كان هذا الْمردود وربْعِه مظهراً من مظاهرِها،ووجهاً من وجوهِها .ومنذ شهور طوال [وكلامه فِي جُمادى الآخرة 1426هـ] طلب كثيرٌ من إخوتنا كتابةَ ردّ علمي على هذا الْمردود عليه يدحر باطلَه،ويبيّن عوار دعوتِه..ولكننِي أجلّت ذلك رجاءَ أن تأكلَ البدعةُ نفسَها بنفسِها..ولكن الْحال إختلفت بعد أن طبعَ الْمردود عليه كتابَه الْمسمّى: "دحرُ الْمثلّب فِي جواز تولية الْمسلم على الْمسلم من كافرٍ متغلّب"!!،وبدأ هو وربْعه بالظهور فِي وسائل الإعلام تَرويِجاً لبدعتِهم،ودعايةً لباطلِهم؛فظهروا على شاشات التلفازات بإسم (التيار الإسلامي السلفي)!!،فالْمصيبة أنّهم ارتدوا لبوس السلفية،وانتسبوا لَها،ونسبَهم الْجاهلون إليها!!،وأظهروهم بِمظهر الْممثلين لَها!!،وطار بِهم أهل الباطل - كافرُهم ومبتدعهم - فرحاً وسروراً،وقد قرّوا عيناً بِهذا الْمسخ العجيب،والتشويه الغريب،وصدق ربّنا العظيم:)وَدُّوا لَوْ تُدْهِنُ فَيُدْهِنُونَ([القلم:9]. ويعلم ربّي كم كنتُ أتَمنّى لو...)) إنتهت الْحلقةُ الأولَى وتليها الثانية إن شاء الله



hgv]~ hgugld ugn hgXl]u, HfAd lkhv hguQgQld!!

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الردّ, العلمي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 08:42 AM

أقسام المنتدى

قسـم القــرآن وعلـــومـه | قسم الحــــديــث وعلومـه | قسم التوحيـــــــد والعقيـــــــدة | قسم اللغة العربية وعلومها | القســم الـمنهـجــــــى | القســــــــم العــــــــــــــام | قسم الصــوتيـــــــات | القســــــــــــــم التقنـــــي | قـسم البرامج المجانيـة وبرامج الحمايــة | قسـم الجرافيك والتصاميم | قسم الكمبيــوتــر والإنتــرنـــت | أقسام منتديات فرسان الدعوة السلفية | القرآن الكريـــــم | المنتدى الاعلامى " صوتيات ومرئيات واسطوانات وكتب " | قـســـم المرئيـــــات | قـسـم الاسطوانات الاسلامية والبرامج | قســم الفقـه وأصولـه | قسم الكتب والمخطوطات | قسم الجوال الاسلامي | قسـم مناصرة إخواننا فى غــــزة | Islamic Forum | منتديــات أخوات أنصار الدعوة السلفية | منتديات الاخوات | قسم المرئيات الحصريـة | منتدى رمضان | منتـدى الحــج و العمــرة | قســم أنظمـــة التشغيـــل | قسم شرح البرامج | قسم الطريق الى التوبة وتزكية النفوس | قسم شهر رمضان | منتدى الحج والعمرة | مرئيات قناة الأثر الفضائية | قسم الردود العلمية و بيان ضلال أهل البدع | المنتــدى التـقنـــي | الرد على العلمانيين والملاحدة |



Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc
الدعم الفني : مجموعة الياسر لخدمات الويب المتكاملة